اختيار شريك الحياة المناسب

الزواج السعيد ليس نتاج الحظ أو الصدفة 

إنما يبدأ أولاً باختيار الشريك المناسب

ومعناها هنا يمكن التحقق من مدى التوافق الزوجي بينك وبين شريك حياتك من خلال تقييم درجة انسجامك وملائمتك مع الطرف الآخر باختبار معتمد عالمياً 

والتدريب على إثراء الحياة الزوجية، وتعلم المهارات الضرورية لبناء علاقة زوجية مرضية ومستدامة، ويتحقق التوافق الزوجي من خلال فهم الطرف الآخر بصورة أفضل بدلاً من الانتظار لسنوات عديدة، والبدء بعيش حياة زوجية هانئة من الآن، واستيعاب أن الأسرة هي وحدة المجتمع الأولى وتمثل شبكة من العلاقات الانسانية والاجتماعية، تنمو بالبذل والعطاء ومشاركة البناء والنماء، وهي أحاسيس متبادلة وأفكار مشتركة صاغها الارتباط الوثيق: فأثمرت تبادل في المشاعر ومشاركة في الأفراح والأتراح بل يتعدى ذلك لقراءة ما في النفوس من دواعي الحزن والأسى والفرح والانشراح … باختصار يكون كل طرف كالكتاب المفتوح أمام الآخر