تغيير مسارك المهني

عندما تفشل

في اختيار التخصص المناسب

تضطر أحيانا ؛؛

  لتقديم التنازلات 

     والتأقلم بقوة مع المحيط 

مما يسبب لك خوض الآلام وفقد جزء مهم من إمكاناتك الخلاقة 

ولكن ؛؛

كيف يمكن أن يبقى كل ما سبق مجرد تخيل لا يمتد إلى أرض الواقع بصلة؟  

يمكن ذلك إذا ما تعرفت أكثر على نفسك لتكتشف مواطن قوتك وتنصهر مع قدراتك برشاقة عن طريق مقياس دقيق يحسب لك  مؤشرات الشخصية بدقة

ويهمس في أذنك خفايا احتياجك

ويطلعك على اهتماماتك بحرفية

 ثم يخبرك عن سر سلوكك بتجرد  

هذا ما وجدته بمقياس بيركمان العبقري وبالتأكيد هذا ما ستجدونه أنتم عندما تخوضون معي نفس التجربة